-:-:منتدياتـ طريقـ النور-:-:

منتديات طريق النور
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الإصلاح مشروع الأمة الجزء1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
miss_nadia

avatar

عدد الرسائل : 3
*-*أوسمة التميز*-* :
*-* نقاط المنتدى *-* : 20 نقطة تميز في منتدياتـ الدروسـ والمناهجـ
15 نقطة تميز : أحسن موضوع في منتدى الدروسـ والمناهجـ
مجموع النقاط:35
تاريخ التسجيل : 27/12/2008

مُساهمةموضوع: الإصلاح مشروع الأمة الجزء1   السبت يناير 03, 2009 3:26 pm

قال تعالى " [وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ المُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ المُفْلِحُونَ] {آل عمران:104}
المحاور :-

1. أصالة الروح الاجتماعية .

2. معطيات الروح الاجتماعية وآثارها الاجتماعية .

3. مشروع الإصلاح أسباب تراجعه ومظاهر تكامله .

المحور الأول : البحث في أصالة الروح الاجتماعية :
هناك بحث طرحه علماء الاجتماع وعلماء الفلسفة : هل أن المجتمع له أصالة أم لا؟ المجتمع يتكون من أفراد ولهم أصالة ووجود حقيقي فزيد وخالد وحسن وعلي هؤلاء موجودون بالأصالة فهل للمجتمع وجود مضافاً لوجود هؤلاء الأفراد ؟

نحن نرى الأفراد في كل مكان في الشارع ظن في السوق ، المأتم . ولكن هل للمجتمع وجوداً كما أن للأفراد وجوداً ؟ أم أن المجتمع شيء اخترعته العقول البشرية وليس له وجود ؟ هنا نظريتان :

النظرية الأولى : ترى أن المجتمع ليس له وجود وإنما الموجود هو الأفراد أما وراء هؤلاء البشر ليس هناك شيء أسمه المجتمع وإنما اخترعه العقل البشري لتنظيم الحياة .فمثلاً التقسيم الزمني نحن نقسم الزمن إلى سنة وشهر ويوم فهل التقسيم الزمني هذا له وجود وله أصالة أم أن عقولنا هي التي اخترعت هذا التقسيم ؟ طبعاً عقولنا هو الذي اخترع التقسيم فنحن في الفضاء نجد ثلاثة أشياء حركة الشمس وحركة القمر وحركة الأرض ولا يوجد شيء أسمه سنة أو شهر أو يوم وإنما العقل البشري نظر إلى حركة الشمس واخترع من هذه الحركة خطاً زمنياً أسمه سنة وهكذا فالعقل هو الذي اخترع التسميات من أجل التنظيم ،صاحب هذه النظرية يقول المجتمع أيضاً هو مفهوم اخترعه العقل البشري فالأفراد هم الموجودون وليس المجتمع هذه هي النظرية الأولى .

النظرية الثانية : وهي النظرية الصحيحة عندنا بتأييد القرآن وهي أن المجتمع موجود أصلاً فهناك وجودان وجود للأفراد ووجود آخر للمجتمع .فنحن عندما نجتمع في مأتم حسيني هناك وجودان وجود لنا كأفراد ووجود لنا كمجتمع . يحضر المأتم الحسيني كيف ؟ وجودنا عبارة عن نوعين وجود مادي محسوس ووجود معنوي تجريدي غير محسوس .

الإنسان يتكون في روح وجسد ،الجسد وجود مادي طول وعرض يملك جزء من الفراغ ز والشيء الآخر الروح وهي ليست محسوسة وليس لها وجود مادي ولكن لها وجود تجريدي . فالروح تتشكل من ثلاثة عناصر : وجدان وفكر وإرادة . الوجدان : هو الذي يحب ويبغض ويفرح ويحزن .

والفكر : أن استقبل المعلومات وحللها واستنتج منها .

الإرادة : إذا افتتحت بمشروع فإني أصمم على تنفيذه فهي إرادة .هذه العناصر موجودة ولكن وجودها غير مادي بل وجوداً حقيقياً مجرد عن المادة .نحن عندما نقول المجتمع موجود وجود حقيقي أي مجمع موجود وجوداً تجريدياً معنوياً . كما أن الروح موجود وجوداً تجريدية نفس الشيء المجتمع موجود وجوداً تجريدي .


ثانياً : ما هو المجتمع ؟ كي نعرف أنه موجود أو غير موجود ؟ المجتمع : هي عبارة عن العناصر الثلاثة التي تتكون منها الروح : وهي عبارة عن العناصر الثلاثة وجدان مشترك ، وفكر مشترك وإرادة مشتركة . هذه العناصر الثلاثة تسمى بالمجتمع أو الروح الاجتماعية فهل نحن نرى أن هناك إرادة ووجدان وفكر مشترك ؟ نعم نرى ذلك ، لذلك فهي موجودة وجوداً تجريدياً ومعنوياً نضرب مثالاً : إذا اقترن الرجل بالمرأة وكونا أسرة وأنجبا أولاداً هنا نسمي هذه الأسرة . فالأسرة عبارة عن روح أسرية لأنها تحتوي على العناصر الثلاثة وجدان مشترك وفكر مشترك وإرادة مشتركة، وإلا لكل واحد فكر خاص ووجدان خاص وإرادة خاصة فكل واحد من الأسرة له روح تخصه ولكن للأسرة كلها وجدان واحد أيضاً وفكر واحد وإرادة واحدة أيضاً فكما أن لكل واحد من الأسرة روح فردية ولكل من الأسرة روحاً اجتماعية وروح أسرية مشتركة وهذا الأمر موجود بالوجدان .أنظر إلى مجتمعنا إذا هل هلال عاشوراء فالكل يتفاعل مع هلال عاشوراء فالجميع يفكر كيف يشغل ويستثمر أيام عاشوراء فتنشأ الشعائر الحسينية والمعارض الفنية وكلها بفكر ووجدان مشترك وإرادة مشتركة .
المحور الثاني : نحن ذكرنا أن القرآن يؤكد النظرية الثانية أي أن القرآن يثني أن الروح الاجتماعية موجودة حقيقية .فما هي الآثار الذي يذكرها القرآن للروح الاجتماعية ؟ هناك آثار ثلاثة يؤكد عليها القرآن .

الأثر الأول : لكل مجتمع حياة وموت فكما أن للفرد حياة كذلك للمجتمع حياة وموت قد يموت المجتمع وقد يحيى المجتمع ، القرآن الكريم يقول "[وَلِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لَا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ] {الأعراف:34} فكيف تموت الأمة والأفراد موجودون على قيد الحياة . " [وَضَرَبَ اللهُ مَثَلًا قَرْيَةً كَانَتْ آَمِنَةً مُطْمَئِنَّةً يَأْتِيهَا رِزْقُهَا رَغَدًا مِنْ كُلِّ مَكَانٍ فَكَفَرَتْ بِأَنْعُمِ اللهِ فَأَذَاقَهَا اللهُ لِبَاسَ الجُوعِ وَالخَوْفِ بِمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ] {النحل:112} فكما أن للمجتمع حياة واحدة فلها موت واحد ،الآية تقول " [وَلَا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللهِ فَيَسُبُّوا اللهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ كَذَلِكَ زَيَّنَّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ مَرْجِعُهُمْ فَيُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ] {الأنعام:108} الإنسان المسلم عندما يريد أن يطرح الإسلام عليه أن يطرح الإسلام بأسلوب مقنع وبلغة الدليل والبرهان فأنت كشيعي إمامي إذا أردت أن تتعرض إلى مذهبك وفكرك لا تستخدم لغة السباب والشتم وإنما بلغة الفكر فتكون أسمى ،
يقول " [أَفَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآَهُ حَسَنًا فَإِنَّ اللهَ يُضِلُّ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ فَلَا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ إِنَّ اللهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ] {فاطر:8} فالإنسان قد يعيش في مجتمع يستحسن المرأة العاملة وقد يعيش في مجتمع يستقبح المرأة العاملة .

الأثر الثاني : القرآن الكريم يرى أن المجتمع كالجسد الواحد فكما أن الجسم إذا تعرض للم أو لذة تأثر بقية أنحاء الجسد كذلك المجتمع . لاحظ القرآن يقول : [وَقَضَيْنَا إِلَى بَنِي إسْرائِيلَ فِي الكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا(4) فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولَاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلَالَ الدِّيَارِ وَكَانَ وَعْدًا مَفْعُولًا(5) ثُمَّ رَدَدْنَا لَكُمُ الكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْنَاكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيرًا(6) إِنْ أَحْسَنْتُمْ أَحْسَنْتُمْ لِأَنْفُسِكُمْ وَإِنْ أَسَأْتُمْ فَلَهَا فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الآَخِرَةِ لِيَسُوءُوا وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُوا المَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا مَا عَلَوْا تَتْبِيرًا(7) عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يَرْحَمَكُمْ وَإِنْ عُدْتُمْ عُدْنَا وَجَعَلْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَافِرِينَ حَصِيرًا(8 أَلِيمًا(10) ]. {الإسراء}. فبني إسرائيل كانت لهم لذة مشتركة وأثر مشترك.

الأثر الثالث : لكل أمة حساب جماعي وعقاب جماعي ،فلكل أمة حساب فردي وحساب جماعي "[وَتَرَى كُلَّ أُمَّةٍ جَاثِيَةً كُلُّ أُمَّةٍ تُدْعَى إِلَى كِتَابِهَا اليَوْمَ تُجْزَوْنَ مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ] {الجاثية:28} فكل الأمة تعاقب . القرآن يقول [فَعَقَرُوهَا فَأَصْبَحُوا نَادِمِينَ] {الشعراء:157} نسوها .

يقول أمير المؤمنين وهذه الآثار كلها تؤكد أن المجتمع له وجود وله حياة وموت وله حساب وله عقاب كل هذه الأمور تؤكد أن المجتمع له وجود حقيقي بنظر القرآن الكريم .

المحور الثالث : بما أن المجتمع له جسد واحد وله ألم واحد ولذة واحدة ، وبما أن كل واحد منا يعنى بجسمه فلابد لنا أن نعنى بمجتمعنا فبما أننا نُعنى بجسدنا الفردي لابد من العناية بالجسد الاجتماعي العام .وهذا عن طريق حركة الإصلاح ربما يقال ما دخلنا نحن بحركة الإصلاح ؟ فهي واجب المساجد والمنابر . نحن نقول الحركة الإصلاحية على قسمين :

حركة فردية فالإنسان مسئول عم إصلاح أسرته " [يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ] {التَّحريم:6} فأنت مسئول عن حجاب ابنتك وحجاب أختك فكما تسأل عن صلاتك وصومك أنت مسئول عن حجاب ابنتك زوجتك ،أنت مسئول عن الإشراف على أسرتك ماذا تشاهد في التلفزيون وماذا تلبس من حجاب وماذا تشاهد في الإنترنت . وهناك مسئولية اجتماعية وليس فقط رجال الدين ، الكل مسئول عن الإصلاح فالمدرس مسئول عن الإصلاح والجمعية الخيرية مسئولة عن الإصلاح وجميع المؤسسات الاجتماعية مسئولة عن الإصلاح وهذا ما يؤكده القرآن الكريم:[كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ المُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللهِ وَلَوْ آَمَنَ أَهْلُ الكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ مِنْهُمُ المُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الفَاسِقُونَ ] {آل عمران:110}
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
M-HAMZA
Admin
avatar

عدد الرسائل : 14
*-الرقم الترتيبي*- : Med hamza
*-*أوسمة التميز*-* :
تاريخ التسجيل : 14/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الإصلاح مشروع الأمة الجزء1   الأحد يناير 04, 2009 10:57 am

شكرا أختي على المشاركة المتميزة لكن ليس مكانه منتدى القانون
مكانه منتدى الدروس والمناهج
سيتم نقل الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-nour.ba7r.org
 
الإصلاح مشروع الأمة الجزء1
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
-:-:منتدياتـ طريقـ النور-:-: :: «§» منتدياتـ القانون «§» :: ..منتدى الدروسـ والمناهجـ..-
انتقل الى: